قضية مخدرات أول مرة في السعودية

  • بواسطة
قضية مخدرات أول مرة

قضية مخدرات أول مرة

أن قضية مخدرات أول مرة ليست أمراً بسيطاً كما يظن البعض لذلك دعنا نخبرك عن تفاصيل هذا الموضوع

ضمن مقالنا لليوم  وما هي العقوبات الناجمة عن مثل هذه القضايا …؟

ما هي المواد التي تندرج تحت مسمى المواد المخدرة؟ وما هي  آثار المواد المخدرة؟

وكيفية التمييز بين المدمن والمتعاطي للمخدرات؟ وهذا التمييز يفيد من ناحية الاثر الصحي

ومن ناحية العقوبة حيث تختلف عقوبة كل من المتعاطي، المدمن, والمروج وذلك وفق نظام مكافحة المخدرات في

ولذلك سوف نتطرق في حديثنا عن كافة العقوبات المنصوص عليها وفق قانون مكافحة المخدرات

وسوف تجدون معنا كيف ان نظام مكافحة المخدرات السعودي قد وضع عقوبات صارمة

بهدف ردع الأفراد ولحمايتهم وحماية المجتمع وتأمين السلامة العامة ضد أي مخاطر تهددها أمن المجتمع وأفراده.

ونظراً لخطورة المخدرات كآفة سامة تفتك بحياة الأفراد وتؤثر سلباً على حياة الأسرة والمجتمع ككل.

ما المقصود بحيازة المخدرات ؟

أن حيازة المخدرات تعني ضبط شخص وهو يملك مواد مخدرة وذلك وفق ما جاء في القانون السعودي

وتعرف المخدرات وفق أنظمة القوانين السعودية بأنها كل مادة طبيعية أو مركبة من مواد حددت وذكرت في الجدول الأول لنظام مكافحة المخدرات.

كيفية التعامل مع متعاطي المخدرات عند تسليم نفسه

قبل التحدث عن عقوبة قضايا المخدرات لابد من تسليط الضوء على طريقة التعامل مع متعاطي المخدرات عند تسليم نفسه

حيث يتم تحويل متعاطي المخدرات عند تسليم نفسه لوزارة الصحة ليتلقى العلاج اللازم ولا يعاقب الشخص بأي مادة من مواد القانون

حيث ينص قانون مكافحة المخدرات في المملكة بأن من يسلم نفسه للجهات المختصة لا يتعرض لأي دعوى قضائية

ويتلقى العلاج المناسب من قبل وزارة الصحة في مصحات تهتم بتقديم العلاج النفسي والصحي للمتعاطي

ويتم اختيار المدة المناسبة للعلاج من قبل القاضي والذي يحدده حسب الحالة الصحية والسلوكية للمتعاطي وقد تخفض أو تزيد لتصل لسنتين

حسب وجهة نظر القاضي للعلاج ، وأكد القانون على تشديد العقوبة على متعاطي المخدرات في حال تم كشفه التعاطي أثناء وجوده في العمل أو في حال كان المتعاطي موظف أو عضو في أنظمة مكافحة المخدرات. قضية مخدرات أول مرة

مراحل علاج تعاطي المخدرات

يبدأ علاج متعاطي المخدرات بتصفية الجسم من السموم والمواد المخدرة بالإضافة للعلاج النفسي والسلوكي لمنع انتكاس الشخص وعودته لتعاطي

ويجب أن يشمل العلاج خدمات علاج صحية وعقلية حسب حالة المتعاطي. قضية مخدرات أول مرة

عقوبة قضية مخدرات أول مرة في المملكة العربية السعودية

لا تشمل قانون مكافحة المخدرات عقوبة لشخص الذي يتعاطى المخدرات دون حيازة حيث يتم وضع المتعاطي دون حيازة

بمصح ليتلقى العلاج المناسب ويتم معاقبة الشخص الذي يحوز المواد المخدرة بهدف التعاطي والاستعمال بسجن لمدة لا تقل

عن ستة أشهر ولا تزيد عن عامين وذلك وفقاً لنص المادة 37/38 من قانون نظام مكافحة المخدرات وفي حال كان المتعاطي أجنبي

ويقيم في المملكة يتم عقابه بنفيه خارج أراضي المملكة. قضية مخدرات أول مرة

عقوبة مهرب أو تاجر المخدرات في قضية مخدرات أول مرة

يعرف مهرب المخدرات بأنها الشخص الذي يقوم بإدخال المواد الضارة والممنوعة إلى داخل أراضي المملكة

ويصدر بحقه أشد العقوبة في قانون مكافحة المخدرات نظراً لضرر الذي يتسبب بها بأفراد المجتمع وهنا تختلف العقوبة بحسب

إذا كان الترويج لأول مرة أو ثاني مرة. قضية مخدرات أول مرة

فاحرص عزيزي القارء على استشارة قانونية من  محامي متخصص بقضايا المخدرات لتحصل على الاجابة الصحيحة.

محتوى ذو صلة  محامي مكة

عقوبة ترويج المخدرات في قانون المملكة العربية السعودية

نظرا للآثار السلبية للمخدرات على حياة الأفراد والمجتمع سواء من الناحية الاجتماعية أو الدينية أو الاقتصادية أو الأخلاقية

وضعت الأنظمة السعودية قانون صارم وعقوبات مشددة تحكم بالحق والعدالة لحماية المواطنين من مروجين ومهربين المخدرات

يعرف المهرب بأنه شخص يقوم بنقل المخدرات إلى أراضي المملكة بينما المروج يقوم بتوزيع ونشر المخدرات بين الأشخاص

ويتم التحقيق في قضايا ترويج المخدرات حسب نظام قانون الإجراءات الجزائية ووفقاً لنص المادة 37 من قانون مكافحة المخدرات تم تقسيم عقوبة الترويج للمخدرات إلى بندين أساسين:

  • يعاقب المروج خمسة عشر عاماً عن الترويج للمرة الأولى ودفع غرامة مالية لا تقل عن ثلاثمئة ألف ريال.
  • يقتل المروج في حال ترويجه للمواد المخدرة للمرة الثانية سواء في حال جلب أو تهريب أو ترويج المخدرات.

ويتم سماع قضية أولية في بقية القضايا المتعلقة بقضايا المخدرات.

أسباب حكم البراءة في قضايا المخدرات في النظام السعودي

كما تحدثنا سابقاً أن أنظمة مكافحة المخدرات لا تتهاون في قضايا المخدرات وذلك وفقاً للقوانين المنصوص عليها في القضاء والتشريع الخاص بالمملكة.

لكن هناك بعض حالات يتم حكمها براءة لتوافر أسباب البراءة في القضية وليس لتخفي وتستر على المجرمين أو بقصد نفي التهمة

وهناك عدة أسباب لصدور حكم البراءة في قضايا المخدرات ومنها:

  • عدم توافر شروط كافية للجريمة التي نص عليها القانون.
  • هناك معاملة وقوانين خاصة للطلاب في السن التحت القانوني لكن يجب أن يستوفوا باقي الشروط .
  • يتم تأديب الطلاب وتعهد أولياء أمورهم بأن لا يعيدوا هذا الفعل.
  • أن لا يزيد عمر الطالب عن 20 سنة.
  • يتم تخفيف العقوبة مع المتعاطي فقط أما في التهريب والترويج يتم تطبيق كافة العقوبات الصارمة.
  • أن تكون أول سابقة قضية مخدرات حيازة وأن لا يكون على الشخص حكم تعاطي أو ترويج أو تهريب سابقاً.
  • وأن لا تقترن قضية المخدرات بأي نوع من الجرائم الأخلاقية.
  • ثم أن لا تقترن الجريمة بأحد الحوادث المرورية كموت أحد المارين أو إصابته ويجب أن لا يكون مقدم طلب البراءة يمارس مهنة السواقة .
  • ألا يكون مطلوب لجهات المختصة في قضية أخرى.

ويتم عقابه التأديبي في هذه الحالة مدة لا تزيد عن ثلاثة أشهر أو الجلد خمسين جلدة.
قضية مخدرات أول مرة

ما هي المواد المخدرة التي يعاقب عليها نظام مكافحة المخدرات

من الضروري جداً قبل حديثنا عن قضية مخدرات لأول مرة أن نوضح للقراء المواد التي تعتبر مخدرة

والتي جرم تعاطيها أو حيازتها أو الترويج لها النظام السعودي ،

وفق تعريف منظمة الصحة العالمية أن المخدرات هي المواد المخدرة التي تستخدم

للعلاج النفسي على أنها مواد مصنعة أو طبيعية تسبب تسمم في الجهاز العصبي .

وتركها بشكل مباشر يؤدي لحدوث أعراض جانبية تتعب الجسم وتسبب ضعف عام في المناعة وسلوكيات نفسية غير طبيعية  .

ووفقاً للقانون السعودي يمنع تداولها أو زراعتها إلا في حالات استثنائية وغالباً تكون لأغراض البحث العلمي ومجال العمل طبية .

ماهي الآثار الناتجة عن تعاطي المخدرات؟

تختلف الآثار الناتجة عن تعاطي المخدرات باختلاف نوع المخدر وطريقة التعاطي وكذلك كمية المادة المخدرة.

وسنشرح لك بعض الآثار السلبية الناتجة عن تعاطي المخدرات وتظهر بشكل أكبر حسب الحالة الصحية للمتعاطي وكذلك قدرته على تحمل المادة المخدرة ومن الآثار الناتجة عن تعاطي المخدرات:

  • يسبب تعاطي المخدرات اضطرابات قلبية ومشاكل عامة في جهاز الدوران كاضطراب ضربات القلب وحدوث نوبات قلبية متزامنة.
  • يسبب تعاطي المخدرات ضعف المناعة والذي يعرض الجسم للإصابة بالأمراض.
  • تسبب المخدرات فقدان الشهية ونقصان الوزن وقد تسبب ألم في البطن.
  • تسبب المخدرات التهاب في الأوعية الدموية وخاصة التعاطي عن طريق أبر الحقن.
  • تضغط المواد المخدرة على الكبد وتتلفه مما يسبب وفاة الشخص.
  • يسبب تعاطي المخدرات مشاكل في الذاكرة حيث يتلف الدماغ وقد تحدث سكتات دماغية في الحالات المدمنة وقت طويل.
  • صعوبة في التركيز وكذلك عدم الوعي والتركيز في اتخاذ قرارات يومية .
  • ارتفاع حرارة جسم المتعاطي وحدوث تغيرات ظاهرة على الجسم كنمو الثدي لدى الرجال.
    قضية مخدرات أول مرة

كيف نميز بين المدمن والمتعاطي للمخدرات ؟

أن إدمان المخدرات مرض يؤثر على عمل الدماغ كونه يستهدف نظام التحفيز لشخص المدمن

فترتفع نسبة الدوبامين ويشعر الشخص بالراحة والسعادة لذلك يقوم الدماغ بطلب المواد المخدرة بشكل دائم ومتكرر

ولا يستطيع الشخص التوقف عن المواد المخدرة ونلاحظ تغيرات واضحة في سلوك الفرد المدمن ولا يستطيع التحكم في سلوكياته ويميل إلى العدوانية بشكل واضح .

بينما المتعاطي يستخدم مواد بالغالب تكون أدوية بطريقة غير صحيحة ،يأخذ جرعة إضافية من دون وصفة طبية لشعور بالراحة وتخفيف الضغوط للهروب من الوقائع

وفي حالة التعاطي يمكن التوقف عن هذه العادة السيئة في أي وقت بينما المدمن يصعب عليه التوقف عن المواد المخدرة

لذلك في الغالب يوضع تحت إشراف أطباء متخصصين في مصح أو مشفى.

ما هو قانون مكافحة المخدرات في المملكة العربية السعودية؟؟

يتضمن قانون مكافحة المخدرات تحديد المواد المخدرة ومنع استيرادها وشرائها أو بيعها أو تمريرها عبر المملكة

إلا في حال وجود ترخيص يتضمن شروط الحصول على الترخيص من وزارة الصحة

وقوانين خاصة بالصيادلة وصرف الوصفات الطبية

وكافة العقوبات المترتبة في حال مخالفة الجهات المختصة وأنظمة مكافحة المخدرات فتختلف عقوبة التعاطي عن الحيازة أو الترويج أو التهريب.

الخاتمة قضية مخدرات أول مرة

محامي قضايا مخدرات في جدة

من مقالنا لليوم وعبر موقعنا نأمل أن يكون المغزى من المقال رادعاً لكل شخص لتجنب هذه الآفة السامة

فإن لم تكن قضية مخدرات أول مرة قضيتك ، فستكون هذه الكلمات منقذاً لك من الوقوع في هذه الكارثة

وإن كانت قضية مخدرات أول مرة هي قضيتك ووقعت بتعاطي مخدرات لأول مرة أو حيازة لأول مرة

تواصل مع محامي قضايا مخدرات ليكون معك في كل خطوة ويؤمن لك دفاعاً قوياً وقد يحصل لك على حكم مخفض

أو حكم براءة استناداً لوقائع القضية ، إلى هنا يكون مشوارنا لليوم قد انتهى نأمل أن يكون المقال

قدم معلومات مفيدة عن قضية تعاطي المخدرات والعقوبات المنصوص عليها في أنظمة مكافحة المخدرات

فلابد أن نكون عوناً لكل فرد ونقدم الوعي والثقافة الصحية والقانونية لأولادنا وأخواتنا وأقاربنا

لتجنبهم من الوقوع في هذه الآفة السامة  ولتجنب الآثار السلبية الناتجة عن تعاطي المخدرات سواء اجتماعياً أو نفسياً أو دينياً

فلابد من الحرص على نشر التوعية والأخلاق الفضيلة الداعية للالتزام والتحلي بصفات الحميدة لتجنب هذه الرذيلة التي تفسد المجتمع.

قضية مخدرات أول مرة

المقال التالي : رقم محامي في جدة

المقال السابق : شركة محاماة في جدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *